رجل الأحلام

كان يتبعني عندما اخرج من الكليه كل يوم وكان يغازلني بكلام عذب وكنت لا أعطيه أي اهتمام ولكن في احد الأيام لعب الشيطان في راسي فقلت في نفسي لماذا لا أصغي إليه وعندما اقترب بسيارته مني قال:مرحباً فلم ارد ،، قال: اعلم انك خجوله لكنني في يوم من الأيام سأكون زوجك فلم أصدقه ، فقال صدقيني هذه الحقيقة اركبي معي وسوف نخرج لنرى الشقة التي سنسكنها قريباً.

فصعدت معه وأخذنا مدة ساعتين في السيارة فأخذني بالكلام المعسول حتى صدقته فعدت الى البيت وكأن شيئا لم يحدث.
وتوالت الأيام وأنا كل يوم اذهب معه لنشتري أغراض الشقة من أثاث وأدوات منزلية و… و… و…

وفي يوم من الأيام اخذني الى الشقة وكانت جاهز ة فذهبنا لمشاهدة غرفة النوم وما هي الا دقائق حتى اصبحت فريستة وعدت الى البيت وقد خسرت شرفي وفي اليوم التالي عندما خرجت من الكلية رأيته واقفا فقال :موعدنا الليلة.

وعندما أتى الليل طرق الباب وخرجت معه وطلب مني تكرار ما حدث فرفضت ونزلت من السيارة فأذا به يرفع شيئا بأطراف اصابعه فقلت ما هذا فقال:كمرات دقيقه كانت مدققةً علينا فرفضت فهددني بنشره فاستسلمت له حتى أصبحت ملهاة في يده وتطور الأمر حتى أصبح يأخذني الى اصدقائه ويتقاضى الأجر.

ارسل هذه الرساله الى كل من لها علاقة برجل غريب حذاري منه ولا تقولي انني اعرفه منذ زمن ولا تبحثي بالأعذار له اقطعي العلاقة معه فوراً.

اوصيكن يا فتيات المجتمع لا تقمن علاقات صداقة مع الجنس الآخر . واخيراً ارجو منكن الأخذ بنصيحتي .

 






مقالات ذات صلة