الفياغرا

العجز الجنسي كابوس يخافه كل رجل … وخيبته تكون حادة ومؤلمة حين يعجز عن الحصول على انتصاب او المحافظة عليه طوال عملية الجماع. قد يكون الكلام عن العجز الجنسي صعبا على الرجل ، مما يؤدي إلى مشاكل عائلية بين الزوجين ومتاعب نفسية بالنسبة للرجل ,ولكن هاهو الحل ، حبة زرقاء واحدة تسمى فياغرا تعمل عمل السحر وتساعد الرجل على قدرته في ممارسة الجنس ، فما هي هذه الحبة ؟ وهل من الممكن أن يتناولها أي رجل ؟
وصفت الفياغرا على أنها معجزة العصر و أثارت ضجة كبيرة في الأوساط الإعلامية. ولكنها قد لا تنفع عند بعض الرجال ، والأخطر من ذلك أن أعراضها الجانبية قد تؤدي إلى الموت .
يصاب رجل واحد من بين كل عشرة رجال بهذا العجز في فترة من فترات حياتهم والأسباب كثيرة ، أهم الأسباب هي العامل النفس إضافة إلى الأسباب العضوية الأخرى مثل مرض السكري وضغط الدم والمشاكل العصبية، وقد تكون نتيجة لجراحة تمت في منطقة الحوض . وهنالك بعض العوامل الأخرى مثل الإفراط في التدخين وتناول الكحول
يتم الانتصاب عادة عندما يندفع الدم بكثرة إلى الأوعية الدموية في القضيب. وفي حالة العجز الجنسي لا يصل الدم بالكمية المطلوبة ولهذا لا يتم الانتصاب بصورة طبيعية. وهنا يأتي دور الفياغرا، حيث انه يؤثر على بعض الأنزيمات المهمة في المنطقة والتي تؤدي إلى جريان الدم بكثرة فتسهل عملية الانتصاب.
ولكن هنالك العديد من الأعراض الجانبية والأخطار التي بدأت تظهر وتشكل قلقا كبيرا في الأوساط الطبية، منها البسيطة مثل الصداع وآلام في المعدة أو التهابات في المجاري البولية. ولكن خطورتها قد تكمن أحيانا في حدوث ضعف في البصر وحساسية للضوء ولبعض الألوان كالأخضر والأزرق
أما مرضى القلب أو الذين يعانون من خلل في الضغط فانه قد يشكل خطرا على حياتهم.وقد حصلت عدة حالات وفاة في الولايات المتحدة الأمريكية ومصر نتيجة لذلك. لهذا يجب التأكيد على استشارة الطبيب قبل تناول العقار .
ينطبق ذلك أيضا على المصابين ببعض الأمراض مثل الأنيميا المنجلية، وقرحة المعدة، وسرطان الدم، أو الذين يعانون من عوق ولادي في القضيب
لهذا ينصح الأطباء بإجراء فحص شامل للتأكد من السلامة الصحية قبل تناول الفياغرا، وان لا يتناول الشخص اكثر من حبة واحدة في اليوم لخطورة ذلك






مقالات ذات صلة